العودة   منتديات شبكة حياة > حياتك > صحة و رشاقة و رجيم وصفات رجيم و حميه Fitness and Diet > الطب البديل الطب النبوي الطب الشعبي

ماهي الحساسية

ماهي الحساسية ما هي الحساسية: يمكن تعريف الحساسية بصفة عامة: بأنها حالة من التغييرات الكيميائية التي تحدث نتيجة تعرض الجسم إلى مؤثرات خارجية أو داخلية

الطب البديل الطب النبوي الطب الشعبي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-25-2013, 08:09 PM   المشاركة رقم: 1
الصورة الرمزية
الصورة الرمزية الهام نت
الكاتبة:
اللقب:
عضوة حيوية
عرض البوم صور الهام نت  
معلومات العضوة

التسجيل: 11-3-2013
العضوية: 49407
المشاركات: 15
بمعدل : 0.00 يوميا
معدل التقييم:

الحالة:
الهام نت غير متواجد حالياً

افتراضي

ماهي الحساسية


ما هي الحساسية:
يمكن تعريف الحساسية بصفة عامة: بأنها حالة من التغييرات الكيميائية التي تحدث نتيجة تعرض الجسم إلى مؤثرات خارجية أو داخلية تؤدي إلى طفح جلدي أو بثور أو فقاقيع أو تسلخات بالجلد ومصحوبة بالحكة أو بأعراض أخرى تعتمد على المكان الذي حدث به ذلك المؤثر.


ماذا يحدث بالجسم نتيجة هذه المؤثرات؟
يعتمد ذلك على قوة المؤثر وعلى مدى رد فعل الجسم له وعلى مدى المناعة والمقاومة التي يتصدى بها الجسم لذلك المؤثر.
في هذه الحالة يتصدى جهاز المناعة بجسم الإنسان متمثلاً في خلاياه اللمفاوية (اللمفاوسايتس). وبقدر ما يكون المؤثر قوياً بقدر ما يزداد نشاط تلك الخلايا. إذ قد تتجمع الخلايا اللمفاوية خارج الأوعية الدموية حتى تتصدى وتقاوم عن كثب. ونتيجة لذلك الصراع بين الخلايا اللمفاوية والمؤثر تحدث التغييرات التي ينتج عنها الأعراض المختلفة للحساسية.


ما هي أعراض الحساسية؟
أعراض الحساسية متنوعة ومتباينة إذ تظهر تلك الأعراض على الجلد أو تصاحبها أعراض أخرى نتيجة تأثر الأعضاء الداخلية مثل الجهاز التنفسي.


(أ) الحساسية الحادة:
تظهر أعراض الحساسية الحادة عادة مباشرة بعد التعرض للمؤثر.


أعراضها: إحمرار بالجلد وظهور بثور أو فقاقيع أحياناً، وقد تتسلخ ويتبعها حكة قوية وغالباً ما تؤثر على مساحة واسعة من الجلد. قد يصاحب الحساسية الحادة بالجلد أعراض أخرى مثل ارتفاع بدرجة حرارة الجسم وألم بالمفاصل.
لا تلبث الحساسية الحادة مدة طويلة إلا إذا صاحبها مضاعفات خاصة مع استمرار التعرض للمؤثر وتبقى في عملية مد وجزر، فتارة يتغلب المؤثر وتظهر الحساسية الحادة وتارة أخرى قد يتغلب الجسم فتخف حدة الحساسية.


(ب) أما إذا كان المؤثر أقل من المرحلة الأولى وكانت النتيجة لصالح جهاز المناعة نسبياً فإن مقاومة الجسم تتغلب.
ولذا فإن الحساسية الحادة تبدأ في الانحسار تدريجياً، إذ يخف الطفح الجلدي والأعراض الأخرى المصاحبة مثل الحكة.


(جـ) الحساسية المزمنة:
يستمر هذا النوع من الحساسية لمدة طويلة ويبقى الجسم في حرب سجال وصراع مستمر مع المؤثر الخارجي أو الداخلي. وقد تمضي شهور أو سنوات عديدة قبل أن يتخلص الجسم من تلك الحساسية إما بجهد ذاتي أن بمعونة خارجية مثل تعاطي العلاجات أو الإمتناع عن التعرض لذلك المؤثر.
في هذا النوع من الحساسية، يعاني المصاب من الحكة المزمنة وتزداد نتيجة للهرش المستمر سماكة الجلد بالمنطقة المصابة وقد تظهر أعراض أخرى.
ومن الممكن أن تظهر الحساسية المزمنة منذ البداية أو قد تكون مرحلة تتبع الحساسية الحادة.
بعض أنواع من الحساسية قد تظهر لها أعراض أخرى، إذ قد يصاحبها ضيق بالتنفس للإناث بالعين أو أعراض حساسية بالأنف مثل العطس المستمر أو أعراض متباينة تعتمد على مكان الحساسية.


ما هي المؤثرات التي تسبب الحساسية؟
يمكن أن يؤدي أي مؤثر داخلي أو خارجي إلى ظهور مرض الحساسية. وفي بعض الأحيان لا يمكن تحديد المسبب، فقد يضني معرفة ذلك الطبيب والمريض معاً، رغم إجراء العديد من الفحوصات المخبرية أو إختبارات الحساسية المختلفة.
وتجاوزاً يمكن القول "بأن كل ما تحت الشمس بما فيها الشمس قد يكون سببا لأمراض الحساسية".
وسأبين هنا بعض أنواع المؤثرات التي تسبب أمراض الحساسية:


ولقد كان للتداوي بالأعشاب دور مهم في الفتك بمثل هذا المرض وقد برز العديد من الدكاترة في هذا الميدان و يعتبر الدكتور محمد الهاشمي خير مثال, الذي استطاع بخبرته وكفاءته علاج الأمراض المستعصية بقدرة الخالق باستعمال العسل الحر والأعشاب والرقية الشرعية فقط

كل هذه المكونات توجد ضمن التركيبة العلاجية التي يعرضها الدكتور الهاشمي
لعلاج مختلف الأمراض بالإضافة إلى الرقية الشرعية


مواضيع قد تعجبك:


رد مع اقتباس
جديد المواضيع في قسم الطب البديل الطب النبوي الطب الشعبي

قديم 01-26-2013, 03:00 PM   المشاركة رقم: 2

معلومات العضوة
الكاتبة:
اللقب:
بداية الحياة


افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
موضوع جيد و مفيد أختى الكريمة
و الفضل يرجع بعد الله تعالى الى الشيح محمد الهاشمي الدى استطاع و بعون من الله علاج العديد من الحالات المرضية



رد مع اقتباس

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO