العودة   منتديات شبكة حياة > منتدى حوامل منتديات الحمل و الولادة > الحمل والولادة Pregnancy and childbirth

البويضات التي تنجبها المرأة"في حياتها قبل الطمث"

البويضات التي تنجبها المرأة"في حياتها قبل الطمث" البويضات التي تنجبها المرأة "في حياتها قبل الطمث" البويضات التي تنجبها المرأة "في حياتها قبل الطمث" في كل

الحمل والولادة Pregnancy and childbirth

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-04-2013, 01:11 AM   المشاركة رقم: 1
الصورة الرمزية
الصورة الرمزية دنيا الخليج
الكاتبة:
اللقب:
عرض البوم صور دنيا الخليج  
معلومات العضوة

التسجيل: 25-4-2013
العضوية: 52885
الدولة: السعودية - الرياض
المشاركات: 529
بمعدل : 0.17 يوميا
معدل التقييم:

الحالة:
دنيا الخليج غير متواجد حالياً

افتراضي

البويضات التي تنجبها المرأة"في حياتها قبل الطمث"



البويضات التي تنجبها المرأة"في حياتها قبل الطمث"
البويضات التي تنجبها المرأة"في حياتها قبل الطمث"


في كل شهر تبدأ إحدى الحويصلات الأولية بالنمو لتتحول إلى جراب دوغراف Follicle of De Graaft ، وتتكاثر الخلايا المحببة وتفرز سائلآ يدعى " السائل الجريبي " الذي يدفع بالبييضة الاولية O Oً Gonium إلى أحد جوانب الجراب ، ويكون على جدار البييضة الاوليه منطقة شفافة zona pellucida ومغطاة بخلايا محببه تدعى " الاكليل الشعاع " corona radiate . والجدار الداخلي لجراب دوغراف مبطن بخلايا محببة بشكل أكثف تكوّن " الغشاء المحبب " Membrane Granulosa ، وتتطور الخلايا خارج هذا الغشاء المحبب لتشكل طبقة تدعى " الغلاف الداخلي " Theca Interna ، يقوم بإفراز الهرمونات ، أما الخلايا خارج هذا الغلاف الداخلي فتشكل محفظة كاذبة تدعى " الغلاف الخارجي " Theca Externa ليس له وظيفة إفرازية . وعند الإباضة ينشق جراب دوغراف الناضج وينفجر من منطقة الاكليل الشعاع فتخرج منه البويضة .

وقبل حدوث الاباضة يستكمل الانقسام الميوزي في البويضه الاوليه بحيث تعطي الجسم القطبي الاول الذي تحمل خلاياه 23 كروموسومآ ، والبويضة الاولية تحمل 23 كروموسومآ ، تتحد هذه البويضة الاولية مع حيوان منوي يحتوي أيضآ على 23 كروموسومآ ، فتصبح البويضة ملقحة وتحتوي على 46 كروموسومآ ، منها 23 من البويضة الاولية ، و 23 من الحيوان المنوي .

وبعد حدوث عملية الاباضة ينخمص جراب دوغراف ، وتتحول الخلايا المحببة إلى خلايا ملوتنة Luteal ، ويتحول الغلاف الداخلي إلى غلاف لويتيني Theca Lutein Cells، ويظهر الجسم الاصفر ليقوم بعملية افراز هرمون الاوستروجين و البروجسترون . فإذا لم تفلح البويضة يضمر هذا الجسم الاصفر ويزول خلال 10 ايام ، ويحدث نزول دم الطمث ، ويتحول إلى ما يسمى بـ الجسم الابيض وهو عبارة عن ندبة ميتة .

أما إذا حدث الالقاح فإن الجسم الاصفر يستمر في النمو والافراز فيبلغ حجمه 3 سم² ، ويستمر في افراز هرمون البروجستيرون حتى الشهر الثالث من الحمل وهو وقت تكون المشيمة التي تأخذ دور الافراز عن الجسم الأصفر .

يحتوي المبيض عند الفتاة حديثة الولادة حوالي 2 – 3 ملايين بييضة اولية ، وعند عمر 7 سنوات ينخفض العدد إلى حوالي 300000 بييضة ، وعند البلوغ حوالي 5 – 6 آلاف بييضة ، ينضج منها ويخرج إلى قناة فالوب واحدة كل شهر بالتناوب طوال مرحلة النشاط الجنسي . فيكون مجموع البويضات الناضجة التي يتم افرازها عند الانثى حوالي 360 بويضة ، وعند سن اليأس يبقى في المبيض بضع مئات من البويضات غير الناضجة ، ويلاحظ أن بعض حويصلات دوجراف تنمو وتنضج ولكنها لا تنفجر ولا يخرج منها بويضات ، وبالتالي لا يتكون الجسم الاصفر ، وهنا يجف السائل الجريبي ، وتتحول الحويصلة إلى كتلة ليفية .

وظائف المبيض

يقوم المبيض بوظيفتين اساسيتين هما :

- تكون البويضات وقد سبق شرحها
- افراز هرمونات جنسية وهي :
أ- الاوستروجين ( الاوستراديول ) Estrogen : يبلغ معدل افرازه اليومي 0.07 مغم في بدء الطور الجريبي ، و 0.6 مغم قبيل الاباضة مباشرة وهو يعمل على زيادة حجم الاعضاء التناسلية ، و زيادة الشهوة الجنسية ( الليبيدو Libido )، ولهذا يدعى هرمون الحب و الحنان


ب- البروجسترون Progesterone : معدله في الدم عند الرجل 0.3 نانوغرام / سم³ ، وعند المرأة 0.9 نانوغرام / سم³ اثناء المرحلة الجريبية أو مرحلة التكاثر ، أما خلال المرحبة اللوتينية أو الافرازية فيزداد افراز المبيض له 20 ضعفآ فيرتفع معدله في الدم إلى 15 نانوغرام / سم³
وهو يعمل على تهيئة بطانة الرحم لاستقبال البويضة وتثبيت الجنين في الرحم ، ولذا يدعى " هرمون الحمل "


ج- الاندروجين
د- الرولاكسين


التغيرات المصاحبة لعملية الاباضة في بطانة الرحم = الطمث

يتألف الرحم من ثلاث طبقات هي من الخارج للداخل : طبقة مصلية ، طبقة عضلية ثخينة ، و طبقة مخاطية تدعى بطانة الرحم Endometrium .

يحدث في بطانة الرحم تغيرات بتأثير هرمونات المبيض تؤدي إلى حدوث نزيف دموي من بطانة الرحم يدعى " الطمث " ، ويمر الغشاء المخاطي لبطانة الرحم خلال الدورة الطمثية بالمراحل التالية :

1- مرحلة التكاثر proliferative phase :
يبدأ من اليوم الخامس من نزول دم الطمث ويستمر حتى اليوم الرابع عشر ، ففي اليوم الخامس يكون غشاء بطانة الرحم دقيقآ لا يزيد سمكه عن 2 ملم ، وتبدأ ترويته الدموية وثخانته في الازدياد ، وتكون الغدد مستقيمة وخلاياها اسطوانية مرتفعة ، ثم تأخذ في الكبر والتعرج . وهذه المرحلة تتبع نمو جراب دوغراف في المبيض فتعرف بـ " المرحلة الجرابية "


2- مرحلة الافراز أو المرحلة البروجستيرونية secretory or progesterone phase
تمتد ما بين اليوم 15 – 28 من بدء الطمث : تتضاعف خلاله ثخانة بطانة الرحم ، فيصبح سمكها 4 – 5 ملم ، ويزداد حجم الغدد ويكثر تعرجها ، وتنتفخ البطانة أكثر ، وتأخذ الشرينات الحلزونية بالظهور والاستمرار في ازدياد الحجم والوضوح ، ويبلغ حجم الغجج والشرينات والخلايا في ذروته في اليوم الثامن والعشرون


3- مرحلة الطمث
في حال عدم تلقيح البويضة يتساقط غشاء بطانة الرحم المنتفخ تاركآ الطبقة الداخلية سليمة ، ويحدث نزيف دموي هو الطمث ، ويستمر من اليوم الاول حتى اليوم الخامس
ما يجعل وضع المرأة الصحي متميزا ً هو تميزها بانوثتها وما يتبع هذا
من أمور أهمها المحيض + الحمل + الولادة + اليأس من المحيض .
هذه الأمور تحوج المراة الى رعاية أكثر من تلك التي يحتاج إليها الرجل .
ولكن الوضع الإجتماعي صنع من الحواجز ما عسر طريق المعلومات
أو النقاش فيما يتعلق بالوضع الصحي للمرأة في مراحل عمرها المختلفة .
ومما لا شك فيه أن المعاناة في هذه الشئون لدى السيدات المبتدئات خاصة
غير ظاهرة بل خفية بدرجة خفاء المعلومات الصحية عنهن . أقصد اننا لن نسمع
عن هذه المشكلات بسبب ما يحيطها من حواجز تمنع دخول أو خروج أي معلومات !?
ولكن عدم سماعنا عن شيء من هذه المعاناة لا يعني عدم المعاناة .
قد تحمل المرأة مخاوفها الشديدة قبل أو عند المحيض ...
قد تحمل المراة مخاوفها الشديدة قبل أو عند الحمل ...
قد تحمل المراة مخاوفها الشديدة قبل أو عند الولادة ...
قد تحمل المرأة مخاوفها الشديدة قبل أو عند النفاس ...
قد تحمل المرأة مخاوفها الشديدو قبل أو عند انقطاع المحيض ...


وقد تعتصر المراة بهذه المخاوف في صمت والسبب هو بعض الحواجز الإجتماعية
الموضوعة في غير موضعها .
نقاط طبية مهمة متعلقة بالحيض ...
- الدورة كاملة تتراوح من 21 الى 35 يوم
- يحدث اضطراب طبييعي في الشهور الأولى بعد الحيض الأول وقبل سن اليأس من الحيض
- مدة الحيض مختلفة من امرأة الى أخرى : 3-9
- مقدار الدم النازل مختلف أيضا ً
- اختلاف المدة والمقدار يحسب على اساس ما تعودت عليه المراة ، أي أمرأة تعودت على
4 أيام للحيض ثم أصبحت 8 أيام في دورات متتالية فهذا غير طبيعي بالنسبة لها
- الدم النازل يختلف حاله من اول الحيض الى آخره مرورا بوسطه من حيث اللون والملمس
- غالبا ً هذا الدم شبه متجلط الا ان له سيولة
- عندما تقل السولة ، بمعنى زيادة التجلط فهذا يشير الى ان مقدار الدم هذه المرة
أكثر مما سبق وذلك لوجود انزيم يسيل الدم ولكن عندما يزيد الدم فلا يستطيع الانزيم معاملته كله
- عند الحيض تحدث تحدث تقلصات رحمية وتوسع في عنق الرحم
لدفع الدم الى الخارج
- كلما كانت المراة أصغر وغير متزوجة كان الألم المصاحب أكثر
- يحدث لدى المرأة قبل الحيض بـيوم او 2 : عدم ارتياح في منطقة الحوض
+ الم في الظهر + الم في الثديين + صداع + اعياء عام + زيادة في الوزن وتتفاوت في شدتها
- النظافة وقت الحيض :
أولا ً يجب ان لا تنسى البنت او المراة ان الحيض امر طبيعي جدا ً
ثانيا ً ما لم تجد الحائض الما ً شديدا ً فعليها متابعة حياتها اليومية كالعادة
ثالثا ً الرياضة متوسطة الشدة والتبرز المنتظم يذهبان بارياح الحوض
رابعا ً مداومة الاستحمام اليومي
خامسا ً يجب استخدام الفوط الصحية بانتظام وحسب الحاجة اليومية
المتناسبة مع مقدار الدم النازل


- هناك حالات مرضية تزيد او تنقص دم الحيض :
الاورام الليفية وهي تصيب ربع النساء !
التهاب قنوات فالوب والمبيضين
اللولب مانع الحمل
تضخم بطانة الرحم
وغيرها


امراض الغدة الدرقية تغير من مقدار الدم النازل زيادة او نقصا ً خاصة ضعف الغدة
امراض تجلط الدم تؤدي الى دم زائد وقت الحيض وهذه نادرة
التوتر النفسي قد يزيد دم الحيض وقد يوقفه تماما ً وقد يؤدي
الى تكرر الحيض اكثر من مرة في الدورة الواحدة !


الألم وقت الحيض له اسباب مختلفة وهنا اعني الالم الشديد وعلى غير العادة
- التهابات في الحوض واعضاءه
- اضطرابات في توسع عنق الرحم او فرط نشاط بعض الهرمونات المحلية في نسيج الرحم
- اللولب قد يسبب الما ً شديدا ً
- امراض اخرى
يحدث انقطاع الحيض ما بين 45 - 55 من عمر الأنثى .
- قد يحدث هذا فجاة ، أو تدريجي بعد حيضات ذات دم قليل نسبياً او
شهور تمر بلا حيض ثم يعود الحيض وهكذا . وهذا يشبه عدم انتظام الحيض الذي يحدث
في بداية الحيض في صغرها .
- يحدث انقطاع الحيض بسبب نفاذ الخلايا الجنسية " البويضات الأولية " وهي
التي يحملها المبيض منذ ولادة الأنثى .
- هذا يؤدي الى توقف عملين من اعمال المبيض وهما :
1- انتج الهرمونات
2- الإباضة
- هذا يؤدي الى ارتفاع تركيز هرمونات الغدة النخامية المنشطة للمبيض .
- يستخدم الكشف عن هذا الارتفاع لتشخيص انقطاع الحيض الطبيعي .
- هناك نسبة 1 % يحدث لهن انقطاع حيض مبكر ومعنى هذا حدوث الانقطاع قبل سن 40 .
- كلما كان انقطاع الحيض مبكر كان هذا أسوأ .
- الا ان بعض النساء يرتحن من هذا لأنه يجنبهن مشاكل الدورة والخوف من احتمال الحمل وغيره .
- 80 % من النساء سيجربن آثار قلة هرمون الانوثة بشكل أو بآخر .
- هناك آثار عضوية - جنسية و اخرى نفسية - عاطفية.
يختلط عند كثير من السيدات ، حدوث مشاكل منتصف العمر
مع أعراض التغير الهرموني فيهن ، لذلك يجب أن ندقق النظر لنعرف سبب ما
تعاني منه السيدة نفسيا ً خاصة .
- على المدى الطويل ، قلة هرمون الانوثة تعرّض السيدات إلى
1- ترقق العظام
2- احتمال أعلى للإصابة بامراض القلب والشرايين
وسوف نتحدث بتفصيل اكثر لاحقا ً
- الأعراض الأخرى تبدأ في الظهور مبكرا ً قبيل سن 40 وقد تستمر بضع سنين او بضعة اشهر .
- تقسّم هذه الأعراض إلى :
1- اضطراب في الأوعية الدموية
2- الضمور النسيجي : أ - أنسجة الأعضاء التناسلية ب - الجلد والعظام
3- الأعراض النفسية .


أولا ً دعونا نتناول الأعراض الوعائية .
من طبع الإستروجين التأثير في توسع أو تضيق الأوعية الدموية .
وتخيلي بعد عشرات السنين من تعود الأوعية الدموية على علاقة حميمة مع الإستروجين
اما مباشرة او بواسطة الدماغ ، يختفي الاستروجين !
فتحدث التغيرات التي تظهر كالتالي :
× احمرار الوجه المصاحب للإحساس بحرارة
× تعرّق ليلي
× صداع وأرق
× احساس بالدوار


- 80 % من النساء تمر بتجربة احمرار الوجه المزعجة
- يَحدث هذا يوميا ً عند 70% منهن .
- يُحدث هذا كرب ملحوظ عند 50 % .
- يستمر هذا خمس سنوات عند 25 % منهن !
- الأرق والصداع يتركان السيدة في حالة اعياء وكآبة


البويضات التي تنجبها المرأة"في حياتها قبل الطمث"
البويضات التي تنجبها المرأة"في حياتها قبل الطمث"


مواضيع قد تعجبك:


رد مع اقتباس
جديد المواضيع في قسم الحمل والولادة Pregnancy and childbirth

قديم 03-23-2013, 10:07 PM   المشاركة رقم: 2

معلومات العضوة
الكاتبة:
اللقب:
عضوة مميزة


افتراضي

ممتازة ومينفعش يتقال عليكى غير كدة
الله يباركلك يارب


رد مع اقتباس

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO