العودة   منتديات شبكة حياة > حياتك > عالم الحياة الزوجية و المعاشره > المقبلين على الزواج نصائح للمقبلين على الزواج

أمك الثانية ، حماتك كيف تتعاملين معها؟

أمك الثانية ، حماتك كيف تتعاملين معها؟ أمك الثانية ، حماتك كيف تتعاملين معها؟ أمك الثانية ، حماتك كيف تتعاملين معها؟ هذه النصائح لك ،

المقبلين على الزواج نصائح للمقبلين على الزواج

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-29-2013, 06:57 PM   المشاركة رقم: 1
الصورة الرمزية
الصورة الرمزية دنيا الخليج
الكاتبة:
اللقب:
عرض البوم صور دنيا الخليج  
معلومات العضوة

التسجيل: 25-4-2013
العضوية: 52885
الدولة: السعودية - الرياض
المشاركات: 529
بمعدل : 0.16 يوميا
معدل التقييم:

الحالة:
دنيا الخليج غير متواجد حالياً

افتراضي

أمك الثانية ، حماتك كيف تتعاملين معها؟


أمك الثانية ، حماتك كيف تتعاملين معها؟ 195045.png
هذه النصائح لك ، نصائح لا تقدر بثمن خصوصا اذا طبقتيها وتماشيتي معها . بحيث ان الكثيرات من النساء يتحاشين الحديث فيه ، فصورة أم الزوج (الحماة) دائماً مخيفة و مرعبة .... خاصة في نظر كل عروس جديدة ... و للأسف الكثيرات تصدق هذه الصورة المشوهة... حتى قبل أن تعاشر تلك المرأة .


فإذا أرادت حواء أن تقي زوجها حر جهنم و أن تأخذ بيده إلى دار الجنان و تضمن لبيتها السعادة و البركة الدائمة فعليها اتباع ما يلي :


أن تطرد من مخيلتها تلك الصورة المشوهة للحماة و تضع في نفسها أن أم زوجها هي بمثابة أمها ، فإن أخطأت تجاهها يوماً فلتعاملها بمثل ما تعامل به والدتها إن أخطأت في حقها .


أن لا تقص على زوجها كل ما يقع بينها و بين أمه وهي تتباكى وتذرف الدمع حتى تستميل قلبه إليها ، و تكسب وده ، و يصور له الشيطان أمه ظالمة مستبدة فيزحف الجفاء إلى نفسه و يسير في طريق العقوق .


إن رأت حواء قصوراً في معاملة زوجها لأمه فلتكن مرشد خير فتحثه على طاعتها ، و أن تلح عليه في زيارتها و التودد إليها .


الزوجة الواعية لا تتدخل فيما يقدمه زوجها لأمه و ما يهبه لها ، بل تساعده على أن يكثر لها العطاء و تحاول هي أن تهديها هدايا قيمة و جميلة بين حين و آخر . إذا ذهبت لزيارة حماتها تحرص كل الحرص على أن تأخذ معها طبقاً شهيا ًإن أستطاعت ذلك.


الزوجة الذكية هي التي تستطيع أن تأسر قلب حماتها بحسن معاملتها و ظرف أخلاقها فإذا كان لدى حماتها مدعوون على الطعام تتفانى في مساعدتها و لا تجلس و كأنها ضيفة الشرف .


الزوجة المحترمة تحرص على تعليم أولادها احترام حماتها و طاعتها و تغرس المحبة و الودَّلها في قلوبهم و تعودهم على زيارتها و لا تحرمها منهم .


تحرص كذلك على أن تعلم أولادها آداب زيارة الجدة و خاصة إذا كانت كبيرة السن فلا تدعهم يزعجونها بأصواتهم و حركاتهم و تعودهم على عدم إلقاء القاذورات و أوراق الحلوى على الأرض ، إو العبث بأثاث المنزل بل لا تدعهم يخرجون من المنزل حتى ينظفوا لها المكان و يرتبوه ، فبذلك تتمنى الحماة زيارتهم كل يوم و تلح عليهم في تكرارها .


إذا اجتمع على الزوج طلب حواء و طلب حماتها فما عسى حواء فاعلة ؟؟ هل تقلبين البيت إلى جحيم لا يطاق إلى أن يتحقق طلبك قبل طلبها ؟؟ أم تقدمين طلبها على طلبك ؟


إن كنت حقاً راجحة العقل فقدمي قضاء حاجتها على حاجتك راضية غير متذمرة ، و إياك و إشعال نار الغضب و رفع راية القطيعة بينك و بين زوجك من أجل هذا التقديم ، فإن حماتك إذا رأت منك هذا التنازل و هذا الاحترام فإنها بلا شك ستتنازل عن أشياء كثيرة فيما بعد .


وان شاء الله كل البنات والزوجات تستفيد

</I>

مواضيع قد تعجبك:


رد مع اقتباس
جديد المواضيع في قسم المقبلين على الزواج نصائح للمقبلين على الزواج


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO