العودة   منتديات شبكة حياة > حياتك > عالم الحياة الزوجية و المعاشره

اسرار لعلاقة حميمة

اسرار لعلاقة حميمة مجموعة من الاسرار لتنعما بعلاقة حميمة مثيرة بسم الله الرحمن الرحيم حتى ينعم الزوجان بحياة جنسية ممتعة، نقدم هنا مجموعة من الاسرار

عالم الحياة الزوجية و المعاشره

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-09-2013, 09:25 PM   المشاركة رقم: 1
الصورة الرمزية
الصورة الرمزية ميساء1987
الكاتبة:
اللقب:
مشاركة نشطة
عرض البوم صور ميساء1987  
معلومات العضوة

التسجيل: 28-7-2013
العضوية: 35255
الدولة: الاردن
المشاركات: 727
بمعدل : 0.20 يوميا
معدل التقييم:

الحالة:
ميساء1987 غير متواجد حالياً

افتراضي

اسرار لعلاقة حميمة


مجموعة من الاسرار لتنعما بعلاقة حميمة مثيرة

بسم الله الرحمن الرحيم

حتى ينعم الزوجان بحياة جنسية ممتعة، نقدم هنا مجموعة من الاسرار التي ستساعد بالتأكيد الشريكين على الاستمتاع بعلاقة جنسية رائعة وممتعة.

اختارا الوضعية التي تريحكما


يجب أن تتحدثا عن هذا الأمر بكل وضوح، وتعرفا الوضعيات التي يفضلها كل طرف وتشعره بالراحة، فإذا لم تكن مرتاحا فكيف تشعر باللذة والمتعة. هناك عدة وضعيات معروفة، بالإضافة إلى خيالكما الواسع. ولكن أبدا لا تحدد الجماع بطريقة واحدة، وإلا أصبح أدائه مملا، وفاترا.

لا مانع من استعمال المراهم المرطبة والملينة


عادة ما يطغى التوتر على الجو العام، خصوصا للأزواج الجدد، الذين يريدون البدء في الحياةالزوجية مباشرة، ولكن ما يجب أن يعرفه الشريكان هو أن التوتر والضغط النفسي يسببان حالة من الجفاف في المهبل، وهذا يسبب ألم شديدا عند ممارسة الجنس. لذلك فمن أهم الأشياء التي ينصح بها الخبراء، هي البدئ بممارسة الجنس بطريقة صحيحة وبدون ذكريات مؤلمة، وذلك باستعمال كريم خاص أساسه مائي، وهو متوفر في الصيدليات وعند أطباء الصحة الجنسية.

ليتعلم كل واحد منكما كيف يعامل الآخر

يقول خبراء الجنس أن النساء يجب معاملتهن بنعومة وببطء، بينما يجب معاملة الرجل بخشونة وسرعة. وهذا سر بحد ذاته، فالمرأة تستجيب للمسات الناعمة والحركات اللطيفة التي تحاكي أنوثتها ولا تسبب لها الألم والفزع. بينما وفقا لطبيعة الرجل فإنه يحتاج إلى القوة والسرعة، لهذا يلاحظ الأزواج في نهاية العملية الجنسية أن الرجل يصبح أسرع لأنه على وشك القذف.


لا تحكما على حياتكما الجنسية من خلال ممارسة واحدة

هل قمتما بممارسة الجنس مرة واحدة، وحكمتما على الموضوع أنه مؤلم وغير ممتع.
هذا خطأ شائع خصوصا بين الأزواج الجدد. الجماع أو الممارسة الجنسية طبيعة موجودة في الإنسان والحيوان وسائر الكائنات الحية، وأساسها الغريزة للتكاثر, ولكن إذا تعرضنا لصدمة من أول مرة فعلى الأرجح أننا قد لا نتشجع للقيام بها مرة أخرى، وهنا الخطأ الأكبر لأننا إذا لم نتمرن لن نعرف كل أسرار العملية الجنسية، ولن نشعر بمتعتها. وحدها الممارسة ستزيد من معرفتك بالجنس، وستزيل كل المخاوف.


تعامل مع المشاكل الخاصة بمرونة

بعض الرجال قد يلجئون للعادة السرية لإشباع رغباتهم والتخلص من الضغط الجنسي خصوصا في فترة المراهقة، والبلوغ المبكر، والعادة السرية في رأي العديد من الأطباء حالة طبيعية يقوم بها الشاب للتنفيس عن أخرى، وهنا الخطأ الأكبر لأننا إذا لم نتمرن لن نعرف كل أسرار العملية الجنسية، ولن نشعر بمتعتها. وحدها الممارسة ستزيد من معرفتك بالجنس، وستزيل كل المخاوف.

تعامل مع المشاكل الخاصة بمرونة

بعض الرجال قد يلجئون للعادة السرية لإشباع رغباتهم والتخلص من الضغط الجنسي خصوصا في فترة المراهقة، والبلوغ المبكر، والعادة السرية في رأي العديد من الأطباء حالة طبيعية يقوم بها الشاب للتنفيس عن الضغوط الجنسية التي تؤرقه، وإذا لم تتعدى مرات قليلة ولم تتحول إلى هوس فإنها طبيعية، وغير مؤذية. ولكن المشكلة عند هؤلاء، تكون في أن الرجل يصبح بحاجة إلى إثارة أكبر واحتكاك أسرع لبلوغ الذروة، لأن الأعصاب اعتادت على حركة معينة. فإذا كان الزوج يعاني من هذه المشكلة فهو بحاجة إلى معاملة خاصة، وينصح الخبراء هنا باستعمال المراهم، مع المداعبة المطولة، فقد ينجح في بلوغ الذروة ولكن لا دواء يستطيع إعادة الأعصاب إلى وضعها الأول، لهذا لاينصح بالافراط في استعمال العادة السرية.


جربا الألعاب الجنسية.. تحرك الركود

إذا كنتما مغامران وتحبان التجديد، فيمكنكما الاستفادة من المجموعة الواسعة من الألعاب الجنسية التي ستبدو أحيانا مضحكة، ولكنها تساهم في تحريك ركود العلاقة الجنسية، وحتما ستحصلان من خلالها على متعة ما. بالطبع إذا كنتما تحبان هذه الأمور. المهم أن تجربا الفكرة وتأخذا وقتكما لتعتادا على الألعاب ثم حاولا ولن تخسرا شيئا. وعلى العموم المحاولة معا أفضل من عدم المحاولة.

لا يكن أحدكما سلبيا


لا شيء أسوء من الشريك السلبي الذي يستلقي إلى الوراء وينتظر أن تنتهي من ما تقوم به. وكأن العلاقة الجنسية لا تعنيه، فهو مستقبل ولا شيء غير ذلك. وهنا ينصح الخبراء الأزواج بأن يتحركا قليلا وإلا فلن يشعرا بمتعة الممارسة الجنسية أبدا. أما إذا كان أحدكما لا يحب شريكه، فليصارحه بهذا الأمر، ولكن ليتحمل العواقب لأنه سيصبح مهمشاً دائما في العلاقة الجنسية. لن يكلفه شيئاء إذا عانقه، وداعبه، ولعب بشعره، ونترك الباقي لخياله، توجد على جسم الإنسان ألف نقطة عصبية يمكنه من خلالها إثارة الشريك والاستمتاع معا.

اسرار لعلاقة حميمة 125930.pngاسرار لعلاقة حميمة 125930.pngاسرار لعلاقة حميمة 125930.png


مواضيع قد تعجبك:


رد مع اقتباس
جديد المواضيع في قسم عالم الحياة الزوجية و المعاشره


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO