العودة   منتديات شبكة حياة > حياتك > عالم الحياة الزوجية و المعاشره

امور يجب على الزوجين مراعاتها عند الجماع بنية الانجاب

امور يجب على الزوجين مراعاتها عند الجماع بنية الانجاب امور يجب على الزوجين مراعاتها عند أي جماع بنية الانجاب امور يجب على الزوجين مراعاتها عند

عالم الحياة الزوجية و المعاشره

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-17-2013, 03:45 PM   المشاركة رقم: 1
الصورة الرمزية
الصورة الرمزية ميساء1987
الكاتبة:
اللقب:
مشاركة نشطة
عرض البوم صور ميساء1987  
معلومات العضوة

التسجيل: 28-7-2013
العضوية: 35255
الدولة: الاردن
المشاركات: 727
بمعدل : 0.22 يوميا
معدل التقييم:

الحالة:
ميساء1987 غير متواجد حالياً

افتراضي

امور يجب على الزوجين مراعاتها عند الجماع بنية الانجاب


امور يجب على الزوجين مراعاتها عند أي جماع بنية الانجاب

امور يجب على الزوجين مراعاتها عند أي جماع بنية الانجاب



بسم الله الرحمن الرحيم
ان حلم الإنجاب يداعب كل عروس جديدة، فغريزة الأمومة موجودة داخل كلفتاة منذ الصغر، وتأتي بعد ذلك مشيئة الله فيرزق من يشاء إناثا ويرزق من يشاءالذكور ويجعل من يشاء عقيما.
وهناك مسألة هامة لا بد من الالتفات لها، وهي أن القلق والتفكير في هذه المسألة يبدآن بعد مرور عام كامل على الزواج مع عدم استخدام أي موانع للحمل، وفي حال بقاء الزوجين معا يتجامعان جماعا كاملا دون فترات انقطاع كالسفر وخلافه، لذا فإن أول الوصايا التي يمكن أن نوجهك إليها هي التواصل الدائم والحميم مع الزوج.
حتى يمكننا توجيهك لإرشادات خاصة بجماع ينتج حملا فلا بد أن تعرفي أن رحلة الحمل تبدأ منذ ساعة قذف السائل المنوي -الذي يحتوي على الحيوانات المنوية- في فرج المرأة ليمر عبر عنق الرحم، فتجويف الرحم، فقناة فالوب؛ حيث يلتقي هناك مع البويضة الناضجة، فيتم التلقيح، ثم تسير البويضة الملقحة حيث تنغرس في جدار الرحم (بطانة الرحم)، وتبدأ في عملية الانقسام مكونة الجنين.
طبعًا نحن في حاجة إلى بويضة ناضجة وحيوان منوي سليم، والحيوان المنوي السليم يحتاج إلى بيئة مناسبة في السائل المنوي من درجة حرارة مناسبة ودرجة حموضة ولزوجة؛ حتى يتمكن من السباحة إلى هدفه، كذلك لا بد أن يكون عدد الحيوانات المنوية كافيا لحدوث الحمل، وهذا العدد يتراوح ما بين 20 مليونًا إلى 60 مليونحيوان منوي في المليمتر الواحد، فما زاد على هذا يسبب أحيانًا تجمعا لهذه الحيواناتالمنوية فيعوق حركتها، ولو قلّ عن هذه النسبة فلن يكون كافيًا لحدوث الحمل.


أما البويضة فهي تخرج من المبيض تحت ظروف خاصة، وتكون تحت تأثير هرمونات جنسية خاصة، ولا بد من الالتفات هنا إلى أن انتظام الدورة الشهرية عند السيدات هو إشارة لانتظام عملية التبييض، وعلى الرغم من بساطة الفكرة فإن عملية التبييض هي من أعقد العمليات الحيوية التي تحدث في أجسامنا، وتتأثر بجميع النواحي الجسمانية والنفسية والاجتماعية للمرأة حتى تكاد تكون عملية التبييض مرآة دقيقة وصادقة للصحة الجسمانية والنفسية لدى السيدات.
لذا نجد أن حدوث الحمل مرتبط بفترة التبييض، وهذه الفترة تتحدد ببداية الدورة وليس بنهايتها؛ حيث إن التبييض يحدث عادة ما بين 10–15 يوما من تاريخ بداية الدورة، فإذا علمنا أن البويضة تبقى حية مدة تتراوح من 24 - 72 ساعة تقريبًا، وأن الحيوان المنوي يعيش داخل الجهاز التناسلي الأنثوي نفس الفترة تقريبًا، مع العلم بأن هذا الأسبوع (ثلاثة أيام قبل خروج البويضة وثلاثةأيام بعدها) وهو ما نسميه عادة بأسبوع الإخصاب، بمعنى أن إمكانية الحمل تكون خلالهذا الأسبوع، وباقي أيام الدورة يمكن تسميتها فترة أمان (أي لا يحصل الحمل خلالهافي الأغلب).
وبطريقة أخرى يمكننا أن نقول إن فترة الإخصاب أو فترة التبييض تبدأ بعض انقضاء فترة الحيض بحوالي سبعة أيام وتستمر إلى ما قبل بدء الحيض الجديد بسبعة أيام وهكذا...
ونؤكد هنا أن تحري هذه الفترة ينطبق على الدورات المنتظمة فقط.
والآن أضع بين يديك بعض الأمور التي يجب على الزوجين مراعاتهاعند أي جماع بينهما، ويتعلق الأمر بالآتي:



1- مراعاة الجماع في فترةالخصوبة.
2- أن تكونا في صحة جسمانية جيدة، وألا يكون زوجك يعاني من ظروف مرضية كارتفاع درجة حرارة الجسم لأن هذا يؤثر على إنتاج الحيوانات المنوية.
3- مراعاة الظروف النفسية لكل من الزوجين، فالعملية الجنسية لكي تكلل بالنجاح تحتاج أن يكون الطرفان على قدر كبير من الارتياح والطمأنينة، فأحيانا الزوج قد تصادفه مشاكل وظروف قاسية في عمله تؤثر عليه بشكل سلبي أثناء الجماع، وهو ما يجب أن تتنبه له الزوجة.
4- ينصح الأطباء بعدم تكرار الجماع أكثر من مرةفي اليوم، حيث أظهرت الدراسات الطبية الحديثة أن تكرار الجماع في اليوم الواحد يؤدي إلى إنتاج حيوانات منوية ضعيفة لا تصلح لتخصيب البويضات الأنثوية، وبالتالي إلى عدم حدوث الحمل، كذلك فإن الدراسات العلمية أوضحت أن تكرار الجماع بلا انقطاع يضعف من حدوث اللذة والوصول إلى الرعشة.
5- يفضل أن تترك المدة الزمنية بين كل جماعوآخر إلى طبيعة الزوجين وإلى الحالة الصحية لكل منهما.
6- لا تحاولا الجماعأثناء الإرهاق الشديد والتعب الجسدي أو النفسي.
7- ينصح بعدم محاولة الجماعبعد الأكل مباشرة، فأثناء عملية الجماع تضخ أكبر كمية من الدم إلى الأعضاء التناسلية.
8- الاهتمام بتناول عنصر البروتين؛ فهو هام في تصنيع وإنتاج الحيوانات المنوية في مصنعها الأساسي (الخصية)، وكذا عنصر الكربوهيدرات؛ لأنها تمد الجسم بطاقة مباشرة.لأنها تمد الجسم بطاقة مباشرة.
9- من الوصفات التي تعتبر من المنشطات الطبيعية للناحية الجنسية وليس لها أضرار جانبية:جرام واحدمن غذاء ملكات النحل، مع 4 جرامات من حبة البركة المطحونة للتو، مع 3 جرامات منبودرة نبات الجنسنج الأصلي، مع ملعقة عسل سدر غير مغشوش، يضاف إليها كوب من الماءويحرك الخليط حتى يذوب ثم يشرب على الريق يوميًا.
10- احرصي أنت وزوجك على تناول غذاء صحي متوازن يحتوي على جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم.


سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

ولا تنسوني من دعاءكم الي وللمسلمين

مواضيع قد تعجبك:


رد مع اقتباس
جديد المواضيع في قسم عالم الحياة الزوجية و المعاشره

قديم 11-21-2013, 02:45 PM   المشاركة رقم: 2

معلومات العضوة
الكاتبة:
اللقب:
عضوة حيوية


افتراضي

بارك الله فيك اختي الله يحفضك و احنا ننتظر منكي المزيد و شكرا


رد مع اقتباس
قديم 11-21-2013, 05:45 PM   المشاركة رقم: 3

معلومات العضوة
الكاتبة:
اللقب:
مشرفة أولى


افتراضي

مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه


رد مع اقتباس
قديم 11-22-2013, 09:21 PM   المشاركة رقم: 4

معلومات العضوة
الكاتبة:
اللقب:
مشرفة مميزة - عضوه مؤسسه ومبدعه


افتراضي

جزكى الله خيرا
ربنا يعطيكم الزريه الصالحه


رد مع اقتباس
قديم 11-26-2013, 01:07 PM   المشاركة رقم: 5

معلومات العضوة
الكاتبة:
اللقب:
مشاركة نشطة


افتراضي

الله يسعدكم حبيباتي
ادعولي احمل بسرعة لانو عرسي بكرة

بالله عليكو ادعولي حبيباتي الله يخليكم



رد مع اقتباس
قديم 04-29-2013, 09:25 AM   المشاركة رقم: 6

معلومات العضوة
الكاتبة:
اللقب:
بداية الحياة


افتراضي

يعطيك العافيه يالغلا


رد مع اقتباس
قديم 04-29-2013, 02:23 PM   المشاركة رقم: 7

معلومات العضوة
الكاتبة:
اللقب:
مشاركة نشطة


افتراضي

الله يعافيكم وانشالله انكم استفدتم مني


رد مع اقتباس

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO