العودة   منتديات شبكة حياة > منتدى حوامل منتديات الحمل و الولادة > الحمل والولادة Pregnancy and childbirth

الضغوط النفسية للحامل واثرها على الجنين

الضغوط النفسية للحامل واثرها على الجنين للحامل, الجنين, النفسية, الضغوط, واثرها الضغوط النفسية للحامل واثرها على الجنين الضغوط النفسية للحامل واثرها على الجنين مسئولية الأم

الحمل والولادة Pregnancy and childbirth

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-25-2013, 05:52 PM   المشاركة رقم: 1
الصورة الرمزية
الصورة الرمزية عطر الورد79
الكاتبة:
اللقب:
مشرفة أولى
عرض البوم صور عطر الورد79  
معلومات العضوة

التسجيل: 19-5-2013
العضوية: 1841
الدولة: بلد الشهداء حبيبتي الجزائر
المشاركات: 12,047
بمعدل : 2.86 يوميا
معدل التقييم:

الحالة:
عطر الورد79 غير متواجد حالياً

افتراضي

الضغوط النفسية للحامل واثرها على الجنين


للحامل, الجنين, النفسية, الضغوط, واثرها

الضغوط النفسية للحامل واثرها على الجنين

الضغوط النفسية للحامل واثرها على الجنين

مسئولية الأم الحامل كبيرة تجاه طفلها الذى تنتظره بفارغ الصبر، ولا تقتصر هذه المسئولية على التغذية والرعاية الطبية وتناول فيتامينات معينة وغير ذلك مما ينصح به أطباء أمراض النساء والتوليد،

ولكنها مطالبة أيضاً بالمحافظة على حالتها النفسية والمزاجية فى استقرار دائم حيث أن أطباء أمراض النساء غالباً لا يهتمون بمثل هذه الأمور الصغيرة التى لاتعنيهم فى شئ، ولكن اتضح أن الحالة النفسية للأم الحامل تؤثر مباشرة على الجنين،

وأغلب السيدات الحوامل يضعن الحالة النفسية فى آخر قائمة اهتماماتهن أثنا الحمل ولا يهتممن إلا بحالة الجنين ووضعه وموعد الولادة والتجهيزات اللازمة لاستقباله.

فقد ثبت أن العوامل الوراثية ليست وحدها التى تؤثر فى الطباع المزاجية والنفسية للطفل كما هو سائد، ولكن البيئة التى يعيش فيها الطفل فى رحم أمه لها أكبر الأثر فى تشكيل نفسيته

وتعرض الأم لضغوط نفسية وعصبية يؤدى إلى إفراز هرمونات تصل إلى الجنين من خلال المشيمة، والذى يضر بالجنين هو تعرض الأم لضغوط نفسية بصفة مستمرة ولكن التعرض لضغوط نفسية متباعدة قد لايشكل على الجنين خطراً كبيراً.


أثر الحالة النفسية للأم على الجنين تعرض الأم لضغوط نفسية مستمرة يجعل حركة الجنين أكثر نشاطاً ويقل استقرار الحركة

كلما زاد الضغط النفسى للأم لأنه بدلاً من أن ينام نوماً هادئاً تدخل له هرمونات عن طريق المشيمة تزعجه وتقلقه،

ويكون الجنين معرضاً بعد ولادته لأن يكون طفلاً عصبياً للغاية، ينام بصعوبة شديدة، ويصاب بالكثير من نوبات المغص، ويكون من الصعب تهدئته.


لذلك على الأم الحامل أن تستمتع بالحمل ولا تعرض نفسها لأى ضغوط سواء فى العمل أو المنزل حرصاً على صحة جنينها، وللوصول لهذا الهدف لا بد من اتباع النصائح التالية:


1- لا تلقلى على الحمل لأن كثرة القلق ستزيد من الضغط النفسى لديك، وإن خفت من شئ ما فاسألى الطبيب المتابع لحملك.


2- أكثرى من القراءة فسوف تساعدك كثيراً على الاسترخاء.


3- ممارسة الرياضة لن تفيد الدورة الدموية فقط ولكنها أيضاً ستساعد على رفع روحك المعنوية.


4- افتحى قلبك لمن حولك واحكى عما يدور بداخلك من مشاعر قد تجعل حالتك النفسية سيئة، فالمساعدة المعنوية وخاصة من الزوج ستسهم كثيراً فى تخفيف حدة التوتر بداخلك.


5- إن كنت ممن لا يحب إفضاء مشاعره للآخرين فاكتبى ما يدور بنفسك فى نوتة صغيرة حتى تخرجى أكبر قدر ممكن من انفعالاتك.


6- إذا حاول أحد الترفيه عنك وملاطفتك فلا ترفضى ذلك وتقبليه فأنت فى حاجة إليه.


7- اشعرى دائماً بالسعادة وانتهزى أى فرصة للاستمتاع لأن هذا يجعل جهازك المناعى أقوى.

توتر الحامل قد يؤثر على مناعة الجنين :


كشفت دراسة لباحثين أميركيين أن قلق النساء وتوترهن أثناء الحمل قد يؤدي إلى إنجابهن أطفالا أكثر عرضة للإصابة بالحساسية والربو، وقد يؤثر على جهاز المناعة لدى الأجنة.

وأشارت نتائج الدراسة التي عرضت في اجتماع لجمعية أطباء الصدر في تورونتو بكندا إلى أن توتر الأم أثناء الحمل، قد يكون له آثار دائمة على صحة الطفل.

وقالت روزاليند رايت من كلية طب هارفرد في بوسطن "هذه الدراسة تضاف إلى أدلة متنامية على وجود صلة بين التوتر الناتج مثلا عن مشكلات مالية أو مسائل مرتبطة بالعلاقات وبين تغيرات تطرأ على جهاز المناعة لدى المواليد حتى قبل ميلادهم".

وتوصلت الطبيبة وزملاؤها إلى أن الأمهات اللاتي عانين من توترات شديدة أثناء فترة الحمل كن الأكثر عرضة لإنجاب أطفال لديهم مستويات مرتفعة من "الإيمونوجلوبالين أي" وهو أحد مكونات جهاز المناعة حتى وإن لم تتعرض الأمهات لنسبة كبيرة من مسببات الحساسية أثناء الحمل.

وعمل فريق هارفرد على فرضية بالبحث تتساءل عما إذا كان توتر الأم يزيد أثر التعرض لمسببات الحساسية على جهاز مناعة الجنين لدى الإنسان، بعد أن أكدت ذلك دراسات أخرى أجريت على الحيوانات.

فقام الفريق ببحث هذه الفرضية بقياس مستويات "الإيمونوجلوبالين أي" بالدم من الحبل السري لدى 387 مولودا في بوسطن، ووجد أن الذين عانت أمهاتهم من التوتر أثناء الحمل وتعرضن لنسب ضئيلة من ذرات الغبار داخل المنازل كانت لديهم مستويات مرتفعة من هذه المادة بدماء الحبل السري، وهو ما يشير إلى أن التوتر يزيد استجابة جهاز المناعة للتعرض للغبار.

وظلت الحالة على هذا النحو، بصرف النظر عن عرق الأمهات أو طبقتهن الاجتماعية أو درجة تعليمهن وسواء كن مدخنات أو غير مدخنات.

الحزن في الحمل يشوه الجنين :

الحزن والضغط النفسي يؤثران سلبيا على صحة الجنين وشكله

قال باحثون إن الضغوط العاطفية والنفسية الشديدة التي تتعرض لها المرأة خلال فترة الحمل وحتى قبلها يمكن أن تكون عاملا في ظهور إصابة الجنين بتشوهات

وكانت دراسات وبحوث سابقة قد ذكرت أن الضغوط النفسية القوية خلال الحمل، مثل فقدان الوظيفة أو الطلاق أو الافتراق بين الأزواج أو الحزن على ميت، يمكن أن تؤدي إلى حالات غير طبيعية في الجنين وتشوهات كالشرم أو انشقاق الشفة والحلق، وغيرها

وكان فريق البحث العلمي الدنماركي الذي توصل إلى النتائج الأخيرة، برئاسة الدكتورة دوريث هانسن، قد أخذ على عاتقه اختبار النتائج التي توصلت إليها الدراسات السابقة

وفحص فريق البحث السجلات الطبية ذات العلاقة في الدنمارك خلال الفترة ما بين 1980 و1992 للتعرف على النساء اللواتي تعرضن لضغوط نفسية حادة وقوية بسبب حوادث مهمة ومؤثرة في حياتهن حدثت قبل 16 شهرا من الإنجاب

وقارن الباحثون بين 3560 امرأة مرت بتجارب نفسية صعبة، ونحو 20 ألف حالة ولادة لنساء لم يتعرضن لمثل هذه التجارب، ومنها مثلا فقدان شخص قريب وعزيز بسبب الموت، أو اكتشاف حالة سرطان خطيرة لدى قريب، وغيرها من الأمور العاطفية الضاغطة نفسيا

وتبين للباحثين أن معدل الإصابة بالتشوهات الخلقية لمواليد من تعرضن للضغوط يبلغ ضعف المعدل عند النساء الأخريات، كما لوحظ أن النساء اللواتي يحملن مرتين متعاقبتين أكثر عرضة من غيرهن لإنجاب طفل مشوه

فقدان ابن

ووجد الباحثون أن فرص تعرض الجنين لتشوهات خلقية تزداد عندما تحزن الأم لفقدان أحد أطفالها خلال الأشهر الثلاث الأولى من الحمل، وتزداد نسبة الخطورة إذا كان الموت غير متوقع

ويقدر العلماء أن يكون الضغط النفسي سببا في ارتفاع هرمون الكورتيزون الذي يؤدي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم، وتقلص نسبة الأوكسجين في الأنسجة، وهما عاملا يتسببان في تشوهات خلقية عند الجنين

وقال الدكتور بيتر هيبر من مركز أبحاث السلوكيات المميتة في جامعة الملكة في بلفاست بايرلندا الشمالية إن النتائج لم تكن مفاجئة

وأشار، في تصريح لبي بي سي أونلاين، إلى أن الأوساط الطبية تعلم أن الضغط النفسي يؤثر على النشاطات الفسيولوجية في جسد المرأة الحامل، ولا نرى سببا في عدم انتقال التأثير إلى الجنين

وأوضح أن نتائج الدراسة الأخيرة تدعم البراهين التي تراكمت في السابق حول تأثيرات الأزمات النفسية والضغط الناتج عنها على الحوامل ودورها في تشوه الأجنّة




مواضيع قد تعجبك:


رد مع اقتباس
جديد المواضيع في قسم الحمل والولادة Pregnancy and childbirth

قديم 09-25-2013, 05:56 PM   المشاركة رقم: 2

معلومات العضوة
الكاتبة:
اللقب:
عضوة مميزة


افتراضي

معلومات مفيدة يا عطورة و انا انصح كل حامل بقراءة القران لانه ده حيريحها هي و يطلع مولودها باذن الله من حفظة كتاب الله عز و جل


رد مع اقتباس


إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
للحامل , الجنين , النفسية , الضغوط , على , واثرها

الضغوط النفسية للحامل واثرها على الجنين


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:



الساعة الآن 09:44 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO