العودة   منتديات شبكة حياة > النادي التعليمي و الأدبي النسائي > نثر و خواطر

نصيب القدر أن تعيش مخلد بحب أبدي

نصيب القدر أن تعيش مخلد بحب أبدي منازل القمر تنازل التواريخ دقات الساعة التي كادت لاتريد الانتهاء وأنا انتظرك على قارب الأمل لوحدي أُرحب بطيفك

نثر و خواطر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-28-2014, 08:45 PM   المشاركة رقم: 1
الصورة الرمزية
الصورة الرمزية سوكراَ
الكاتبة:
اللقب:
ادارية سابقة
عرض البوم صور سوكراَ  
معلومات العضوة

التسجيل: 28-6-2013
العضوية: 96117
الدولة: .. ينبع البحر :$
المشاركات: 3,167
بمعدل : 1.36 يوميا
معدل التقييم:

الحالة:
سوكراَ غير متواجد حالياً

افتراضي

نصيب القدر أن تعيش مخلد بحب أبدي


منازل القمر
تنازل التواريخ
دقات الساعة التي كادت لاتريد الانتهاء

وأنا انتظرك
على قارب الأمل لوحدي
أُرحب بطيفك مرةً ومرة

توقفت عن الضحك
وعن الجلوس مع الناس والهروب معك حيث الخيال الذي لاينتهي
توقفت عن كل شيء إلا ترديد أسمك في قلمي

عَبارة الشوق تأخذني إليك
علها تمدني برسائل ولو بكذب
اشتم رائحتك كلما فاح ذكراك في داخلي
وفي داخلي قصة طويلة تحكي عن نظرة عينك

التي تشعل الحروف بالعشق وتسيل كل أقلامي الناشفة بالحبر
وتنصاع إليك كجيوشً عسكرية مرتبة..

ياسيدي هل لازلت تذكر دفء احضان ايادينا التي تعرفت بالوفاء والحب
والقبلة المرسومة من حمرة شفتاي على شمال يدك

وتذكر جيداً أنا وأنت قصة عشق لم تنتهي
ونصيب القدر أن تعيش مخلد بحب أبدي

وواجبي أن أحضى بحبك ،


مواضيع قد تعجبك:


رد مع اقتباس
جديد المواضيع في قسم نثر و خواطر

قديم 04-03-2014, 12:45 PM   المشاركة رقم: 2

معلومات العضوة
الكاتبة:
اللقب:
بداية الحياة


افتراضي رد: نصيب القدر أن تعيش مخلد بحب أبدي

أستغرب عدم الرد على هذا الإحساس الرائع
المُدوّن بحروف من || حب أبدي ||

ــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــ

يا سيدي ... هل أناديك كما كنت تناديني ؟
ها هي أحرف أسمي وأسمك تشهد بين أحضان الربيع
على خد تلك الوردة .. كحمرة خدودي عندما تناديني > عمري

ها هو إسمي محفور على صفحة تلك الشجرة
كلون الرمال .. كرائحة التراب المتعطّش لقطرات المطر ..
هو ذاك شوقي لــ لُقياك .. لأحضانك كأنني طفلة تائهة ..

يا سيدي .. رفقا بقلب أحبك حتى أدمنتُك ..
لن أتوقف عن الضحك بعد اليوم
سأبتسم بك .. ومنك .. وإليك ...

ضمَّني إليك .. أنقذني من ضياع السنين والبعاد ..
مدّ يديك .. هاذه راحتاي الباردة تبحث عن دفء كفّيك ...

سأبقى أنتظر .. وأنتظر .. فــ أنت مناي والأمل ...

ـــــــــــــــــــــــ

أتتني اللحظة هذه السطور هنا في عجالة يا سوكرا
هي هدية إليكـِ مني .. فقد شدّتني سطورك أيما شدّ

بوركت أختي وبارك الله لك في هذا القلم النابض

أختكـِ || فطيمة ||



رد مع اقتباس
قديم 04-04-2014, 04:09 AM   المشاركة رقم: 3

معلومات العضوة
الكاتبة:
اللقب:
ادارية سابقة


افتراضي رد: نصيب القدر أن تعيش مخلد بحب أبدي

^
ياجمالك وياجمال ردك :$
نوريتني :$


رد مع اقتباس

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO