العودة   منتديات شبكة حياة > حياة العامة > الفتاة المسلمة حواء المسلمه فتاوى نسائيه

لماذا تقدمت بعض الأمور ؟؟ ولماذا تأخرت ؟؟ انظروا الاجابة

لماذا تقدمت بعض الأمور ؟؟ ولماذا تأخرت ؟؟ انظروا الاجابة هل تعلم أنك إذا فهمت هذين الاسمين – المقدم والمؤخر- ستشعر بالحكمة و البصيرة تجاه

الفتاة المسلمة حواء المسلمه فتاوى نسائيه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-08-2013, 07:25 AM   المشاركة رقم: 1
الصورة الرمزية
الصورة الرمزية صفحة أمل
الكاتبة:
اللقب:
مشرفة قسم الفتاة المسلمة
عرض البوم صور صفحة أمل  
معلومات العضوة

التسجيل: 8-1-2013
العضوية: 86620
الدولة: لبنان
المشاركات: 549
بمعدل : 0.22 يوميا
معدل التقييم:

الحالة:
صفحة أمل غير متواجد حالياً

افتراضي

لماذا تقدمت بعض الأمور ؟؟ ولماذا تأخرت ؟؟ انظروا الاجابة


هل تعلم أنك إذا فهمت هذين الاسمين – المقدم والمؤخر-
ستشعر بالحكمة و البصيرة تجاه أمور كثيرة ؟

إذا تساءلت يوماً:
لماذا حصل هذا القدر وفي هذا التوقيت ؟

تكون الإجابة:

لأنه المقدم و المؤخر
قدم المقادير كلها وكتبها في اللوح المحفوظ

لماذا تقدمت بعض الأمور؟
لأنه المقدم !

- يتقدم فلان صاحبك في مقاعد الدراسة ويتخرج وأنت تتأخر عن التخرج

- يتزوج فلان الأصغر منك سنا و أنت لم تتزوج بعد

- تذهب لقضاء معاملة فتتقدم على من معك وتتأخر أوراقهم

- تبدأ العلاج فتستجيب له وتتقدم في الشفاء وهم يتأخر شفاؤهم

- يتقدم الأصغر منك سناً في العلم وتتقدم أنت في التجارة و المال

هو الله المقدم و المؤخر الذي يقدمك في أشياء
و يؤخرك عن أشياء لحكم عظيمة تخفى عنك

ثق أن التقديم و التأخير يحمل في طياته الحكم العظيمة التي قد تعجز الجبال عن حملها..!

لذلك لا تحزن و لا تيأس إن تأخر رزقك فالله قد يكون أخر الرزق
لكنه قدم لك نعم عظيمة لا تعد و لا تحصى

إن سنة التقديم و التآخير
في الدراسة
و الوظيفة
والزواج
و الذرية
و التجارة
والمشاريع
والشفاء
وفي الأرزاق عموماً

هي أقدار مكتوبة ولا مهرب منها
فلا تكن ممن يتسخط على الله
فالعارف بالله حين يقول: لماذا تأخر رزقي؟
يأتيه صوت في داخله يقول له :
لأن الله هو المقدم و المؤخر لذا كان التأخير
وهذا التأخر الذي يقض مضجعك يخفي في داخله ألطاف لاتعد و لاتحصى

ليس التأخر المؤلم هو تأخر الرزق فحسب بل الأشد إيلاماً تأخر العبد في سيره إلى الله

الله عزوجل رفع الخلق بعضهم على بعض
و نرى فلان متقدم في العلم
وآخر متقدم في الصيام
وفلان متقدم في القرآن

فمن الذي قدمهم ؟

الله جل في علاه المقدم
وماقدمهم إلا لعلمه أنه يستحقوا هذا التقديم

يقول النووي في شرح مسلم :
(يقدم من يشاء من خلقه إلى رحمته بتوفيقه
ويؤخر من يشاء عن ذلك لخذلانه )

حينما يقدمك الله للطاعة و لما يحب فهذا من توفيقه
و حينما يؤخرك فهذا من الخذلان و نعوذ بالله من الخذلان

تأمل في حياتك وتأخيراتك و تقديماتك
و تيقن أن الأمر به الحكمة الخير

فلان يصلح له التأخر في الدراسة وفلان لا يصلح له إلا التقدم و السبق !

فلان يصلح له التأخر في الزواج و فلان لا يصلح له إلا التقدم في الزواج

فلانة يصلح لها التأخير في الإنجاب
و فلانة لا يصلح لها إلا السبق في الإنجاب

فلان يصلح له السبق في العلم و الدعوة و فلان لا يصلح له إلا التأخر

هذا هو الله المقدم و المؤخر جل في علاه

نسأله أن ينور بصائرنا في كل تأخر و تقدم بحياتنا
ضع هذان الاسمان نصب قلبك وعقلك
عالج بهما مشاعرك و أفكارك عندما يهمك التقديم والتأخير ..
ذكر نفسك كثيراً و كرر عليها أنه المقدم و المؤخر جل في علاه
و ستجد في تكرارك و إمعانك بهما شفاءً راقياً لروحك و قلبك .

مواضيع قد تعجبك:


رد مع اقتباس
جديد المواضيع في قسم الفتاة المسلمة حواء المسلمه فتاوى نسائيه

قديم 02-11-2013, 12:34 PM   المشاركة رقم: 2

معلومات العضوة
الكاتبة:
اللقب:
عضوية التاج الألماسي


افتراضي رد: لماذا تقدمت بعض الأمور ؟؟ ولماذا تأخرت ؟؟ انظروا الاجابة

يااااااارب لك الحمد في كل حال
استغفر الله لتذمري استغفر الله استغفر الله
بوركتي عزيزتي نحن فعلا بحاجة لمثل هذه الكلمات والكثير من الصفعات لنستفيق من غفلتنا


رد مع اقتباس
قديم 02-11-2013, 11:12 PM   المشاركة رقم: 3

معلومات العضوة
الكاتبة:
اللقب:
مشرفة قسم الفتاة المسلمة


افتراضي رد: لماذا تقدمت بعض الأمور ؟؟ ولماذا تأخرت ؟؟ انظروا الاجابة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مرااايم مشاهدة المشاركة
يااااااارب لك الحمد في كل حال
استغفر الله لتذمري استغفر الله استغفر الله
بوركتي عزيزتي نحن فعلا بحاجة لمثل هذه الكلمات والكثير من الصفعات لنستفيق من غفلتنا



رد مع اقتباس

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO